لکي لاتصبح داعش ستار لتبرئة الآخرين – #ايران #سوريا

ولاء-بشار-الأسدوكالة سولا پرس – بشرى صادق رمضان: المحاولات المحمومة و المشبوهة التي يبذلها نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية من أجل إستغلال الهجمات الارهابية في باريس في 13 نوفمبر2015، و توظيفها في سبيل حرف الحقائق و تزييفها و التمويه على مجريات الامور و الاحداث فيما يتعلق بالتطرف الديني و الارهاب و إظهاره وکإنه مقتصر على داعش و الإيحاء ببراءة طهران و حلفائها نظير نظام الاسد و حزب الله اللبناني و ميليشيا الحشد الشعبي و الحوثيين من ذلك.

طهران التي تحاول أيضا و بنفس سياق العمل من أجل تحريف الحقائق بعد أحداث 13 نوفمبر2015، أن تشرك نظام بشار الاسد في الحرب المعلنة على التطرف و الارهاب، وهو مسعى خبيث و مشبوه من ألفه الى يائه، وإن السيدة مريم رجوي، رئيسة الجمهورية المنتخبة من جانب المقاومة الايرانية التي تلفت الانظار الى هذا المسعى و تحذر منه بقوة عندما تقول:” وهناك من يقول يجب التعاون مع الأسد للقضاء على داعش. يجب أن لاننسى أن بشار هو الذي قتل (300) ألف سوري و منذ البداية كان وجود داعش معتمدا على وجود بشار الأسد والنظام الإيراني.”، وهي تکشف النقاب عن الحقيقة البشعة لنشوء و تطور داعش الذي إعتمد على نظامي الاسد و حکومة المالکي العميلة تحت إشراف طهران عندما تشير الى ماقد صرح به وزير الخارجية الامريکي من إن بشار الأسد والمالكي تعمدوا في إطلاق سراح (2500) سجين من المتطرفين لتتشكل مجموعة داعش.

نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية ومنذ مجيئه للحکم و إعتماده على النهج المتطرف و الارهاب في سبيل بقاءه و إستمراره قد حصدت”وکما أکدت السيدة رجوي في خطابها بمناسبة حفل تأبين ضحايا هجمات باريس الارهابية” قد حصدت حتى الآن أرواح 120 ألفا من المعارضين السياسيين في إيران. کما إنه وفي عام 1988 وبفتوى صادرة عن خميني وخلال أشهر تم ارتكاب المجازر في إيران بحق (30) ألف سجين سياسي بسبب من مواقفهم و آرائهم المبدأية، الى جانب إن هذا النظام قد شن 10 هجمات إرهابية عن طريق عملائه في العراق ضد المعارضين الايرانيين المتواجدين في مخيم ليبرتي وقتل أکثر من 130 فردا و جرح 650 آخرون و إختطف 7 من المعارضين لايزال مصيرهم مجهولا لحد الان، بالاضافة الى دوره في رعاية الارهاب العراق و سوريا و لبنان و اليمن و البحرين و السعودية، ولذلك فإن تشبثه بتنظيم داعش و سعيه لجعله الطرف الوحيد في نشر التطرف و القيام بالجرائم الارهابية إنما هو مسعى خائب و مفضوح لإن تنظيم داعش ماهو إلا مجرد رد فعل و إنعکاس بسيط

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s