فيديو- #مريم_رجوي تخاطب الشعب السوري: أننا معكم قلباً وقالباً بكامل وجودنا…#سوريا #ايران

#مريم_رجوي رئيسة #المقاومة_الايرانية لاورينت نيوز في ذكرى #الثورة_السورية الخامسة : أننا معكم قلباً وقالباً بكامل وجودنا ونحن شركاؤوكم في أحزانكم وآلامكم…

اهلا بكم من جديد إلى هذا اللقاء الخاص والذي نستضيف فيه السيدة مريم رجوي رئيسة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية، اهلا مرة أخرى السيدة مريم،
ماذا تعني لكم الثورة السورية؟ نحن الآن في الذكرى الخامسة للثورة السورية، كيف ينظر الإيرانيون إلى هذه الثورة؟
في البداية اودّ من صميم قلبي أن أتقدم باسم الشعب الإيراني وباسم المقاومة الإيرانية بأحرّ تحياتي إلى الشعب السوري البطل للصمود العظيم الذي أظهروه أمام أعين العالم خلال خمس سنوات. كذلك أريد أن أقول لأخواتي وإخواني الأعزّاء في سوريا الجريحة المليئة بالدماء بأن انتفاضتكم ونضالكم وقتالكم هي راية الشرف والفخر والكرامة لجميع شعوب منطقة الشرق الأوسط في وجه أكثر الديكتاتوريات مصاصي الدماء في التاريخ أي الدكتاتورية الدينية الحاكمة في إيران والنظام العميل لها إي نظام بشار الأسد. أنتم تصمدون وتقاومون وتقدّمون ثمن المقاومة والصمود ولم تتراجعوا ولم يعتريكم غبار اليأس. خاصة أريد أن أقول لأخواتي وإخواني في سوريا أنكم تمثّلون مظهر الضمائر التي ما استسلمت ولم تنخدع، مظهر لضمائرحية غير مستعدة للاستسلام في العالم الإنساني حيث أنكم وبالرغم من أن القوى الكبرى قامت ببيع أبناء الشعب السوري العظيم أو خانت فيهم أو قصفت القنابل على رؤوسهم، لكنكم ما تخليتم. فالتحية لكم. أريد أن اقول لكم من كل قلبي أننا معكم قلباً وقالباً بكامل وجودنا ونحن شركاؤوكم في أحزانكم وآلامكم لفقدان حياة عدد لايحصى من أعزّائكم ومواطنيكم، أحزانكم وآلامكم لملايين من المشرّدين السوريين. وفي الوقت نفسه معكم معكم في الأمل والصمود للنصر والانتصار وفي قضيتكم العادلة للنضال حتى النفس الأخير ضد الدكتاتورية الحاكمة في سوريا بشار الأسد وعرّابه النظام الديكتاتوري الحاكم في إيران. إذن نعم أنا على ثقة بأن في هذه المسيرة الشعب الإيراني والمقاومة الإيرانية هما حليفان للشعب السوري وسيكونان معكم. إنهما بريئان من النظام الحاكم في إيران الذي ليس سوى أقلية منبوذة. إنهما بريئان من تأجيج النظام الإيراني الحرب في سوريا التي أدت إلى مجازر بحق أبناء الشعب السوري. إنهما يريدان طرد الديكتاتورية الدينية من سوريا، وإنهما إي الشعب الإيراني والمقاومة الإيرانية يجدان أنفسهما بجانب الشعب السوري. وأنا على ثقة أن صمود الشعب السوري خلال خمس سنوات دليل ويشير إلى أن هذا الصمود سيستمر وأن النصر والحرية سيكونان حليف الشعب السوري في المستقبل، وسيكون هذا اليوم يوماً عظيماً لجميع شعوب المنطقة بسبب تخلّصها من إحدى الديكتاتوريات الدموية سيعقبه فشل وسقوط ديكتاتورية الملالي في طهران أيضا.

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s