شكرا لموقع السوري الجديد: لقاءاً مع والدة الشهيد #خالد_العيسي #سوريا

العنوان الاصلي:

سوريا: مقابلة حصرية مع والدة المصور خالد العيسى

أنا غالية الرحال، والدة الشهيد خالد العيسى. من البداية كان خالد بين الثوار الأوائل المشاركين في التظاهرات السلمية في كفرنبل في سوريا. حتى آخر لحظة، لم ينحرف عن مسار الثورة؛ لأنه يؤمن بقوة في أهدافها وأيضاً في بلاده. حيث دافع عن الناس الذين تم قتلهم على يد النظام السوري والقصف الجوي الروسي وظلم وقمع النظام في سوريا.

136f3549-c61c-460f-8b69-0dcc66625196آمن خالد بعمق في تطلعات السوريين وكان يقول لي: “أمي، من اليوم الأول الذي بدأت المشاركة فيه في المظاهرات، أعتبر نفسي على استعداد للموت من أجل الثورة. سأعمل من أجل الناس – لأنني متأكد أنه بعد كل التضحيات التي قدمناها، ستكون هناك ثمار (نتائج) لتضحياتنا. وحتى لو أنه لا يمكننا رؤية النتائج بأنفسنا، والأطفال الذين سيأتون بعدنا سيكونون قادرين على رؤية النتائج يوماً ما”.

اعتاد خالد على الذهاب إلى حلب كثيراً؛ لتوثيق الجرائم التي تحدث هناك. آخر مرة تحدثت معه قال لي أن هناك الكثير من الناس في حلب الذين يتم استهدافهم وقصفهم، وعلى الرغم من ذلك ليس هناك العديد من الصحفيين في حلب. ذلك هو السبب في أنه أراد الذهاب إلى هناك – لتوثيق الجرائم التي كانت في الواقع تحدث هناك. من خلال التقاط الصور بكاميرته، يمكنه تصوير حالات الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان التي كانت تحدث في حلب. وكان آخر شيء قاله لي: هناك حاجة ماسة لوجود آلاف الصحفيين والمصورين لتغطية الجرائم التي كانت تحدث في حلب.

يجب علينا ألا ننسى أن خالد كان واحداً من مؤسسي منظمة “اتحاد المكاتب الثورية” URB، 927a10c9-2116-452c-b6e9-7ab704883beaوالمؤسس لمؤسسة “مزايا” التي أعمل بها. قال خالد لي: أمي، يجب أن تستمري في إدارة مؤسسة مزايا. صحيح أنه ابني وأنا أمه، ولكنه علمني الكثير. وذلك بفضل منه، سأستمر في المؤسسة من خلال التعامل مع القضايا المتعلقة بالمرأة في بلدة كفرنبل. كان يقول لي: أمي، ينبغي أن تواصلي العمل مع النساء، لكن يستطعن  تعلم المقاومة خلال الحرب وإعداد الأجيال التالية بسلام التعليم، حيث لن يدوم الإجرام والقتل والدمار، ولكي يسود السلام. وكان يقول: أمي، إذا كنت موجود أم لست موجود، يجب أن تستمري في عملك وسأواصل عملي أيضاً . ذلك هو السبب الذي يجعلني أواصل عملي. روح خالد معي باستمرار، وسأواصل حتى لو لم يكن هناك وجود مملوس له، لأن روحه ستكون معي دائماً.

أولا، كمواطنة سورية، وثانياً كوالدة الشهيد خالد العيسى وباعتباري واحدة من أولئك الذين شاركوا في الثورة السورية منذ أيامها الأولى، وبمساعدة الله، سنستمر حتى النفس الأخير.

للمقاومة الإيرانية، أولاً أقول: الله  يقويكم، وثانياً يجب أن تتوحدوا، وتؤمنوا في طموحاتك. يجب عليكم أولاً المطالبة بالحرية والكرامة على الرغم من أن ثمن الحرية والكرامة يكون غالي جداً: الثمن هو حياتنا وحياة أطفال وشبابنا.

حتى إذا كنا قد خسرنا الذين هم الأغلى على قلوبنا، سنكون أقوى، وسنستمر من أجل أطفالنا. سنواصل من أجل الأجيال القادمة: من أجل الحرية والكرامة، وعلى الرغم من ذلك، كما قلت لك، الثمن غالي. لكن سنستمر على الرغم من هذا الثمن. نحن نقول لا للطغاة، ولا للخونة، ولا للتدمير، ولا للاغتيالات. نحن نعيش من أجل السلام وحده. وتضحياتنا من أجل السلام، ولا شيء آخر.

  • iranarabspring

لقاء مع والدة الشهيد خالد العيسى

– See more at: http://newsyrian.net/ar/content/%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%B9%D9%84%D8%A7%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%A7%D9%8A%D8%B1%D8%A7%D9%86%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B9%D8%A7%D8%B1%D8%B6-%D9%8A%D8%AC%D8%B1%D9%8A-%D9%84%D9%82%D8%A7%D8%A1%D8%A7%D9%8B-%D9%85%D8%B9-%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%AF%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B4%D9%87%D9%8A%D8%AF-%D8%AE%D8%A7%D9%84%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D9%8A%D8%B3%D9%89-%D8%AA%D8%B1%D8%AC%D9%85%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%88%D8%B1%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D8%AC%D8%AF%D9%8A%D8%AF#sthash.QiXptsbb.dpuf

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s