أهمية التغيير في #إيران

موقع كتابات img_20160222_052130

منى سالم الجبوري

الأربعاء، 12 تشرين الأول، 2016
منذ سقوط النظام الملکي في إيران في شباط 1979، وإستيلاء رجال الدين الايرانيين المتشددين على مقاليد الحکم في البلاد، صار التهديد بالثورة و التغيير بمثابة سيف ديموقليس الذي سلطه النظام الديني على دول المنطقة خصوصا وان شعوب المنطقة و على وجه الخصوص الامة العربية قد استقبلت هذه الثورة بترحاب کبير و عقدت عليها آمالا جسام، خصوصا بعد التوظيف غير العادي للقضية الفلسطينية، وکل هذا قد منح قوة و زخما لهذا النظام و وفر له الارضية المناسبة للإستمرار و البقاء الى حين.
جاءت الثورة الايرانية في 11 شباط 1979، وقد کانت الانظمة الدکتاتورية و ذات الطابع العسکريتاري الشمولي في المنطقة تهيمن على مقاليد الامور، ولم يکن هناك نظام واحد من بين کل تلك الانظمة يمکن إعتبارها على مسافة ولو شبه قريبة من الديمقراطية و الاعتراف بالمباني الاساسية لحقوق الانسان، وقد کان النظام الملکي المنهار في إيران أيضا، نظاما دکتاتوريا قمعيا بمعنى الکلمة، لکن سقوطه المدوي هز کيان الانظمة العربية و جعلها ترتعد خوفا و فرقا من هذا التغيير الکبير و الاحتمالات و التداعيات التي قد تنجم عنه، بل وان هذه الانظمة قد بدأت تأخذ إحتياطاتها اللازمة في سبيل الوقوف بوجه عاصفة التغيير إن هبت بوجهها و طفقت تمارس المزيد من القمع و التنکيل ولاسيما ضد کل شخصية او إتجاه اسلامي او تفوح منه رائحة اسلامية.
النقطة المهمة التي لابد من توضيحها هنا هي أن التهديد بالتغيير من قبل النظام الايراني، بقي دائما في إطار نظري بحت و لم يتم تفعيله او ترجمته على أرض الواقع، هذا إذا وضعنا جانبا بعضا من التدخلات ذات الطابع العقائدي في الشؤون الداخلية لدول المنطقة نظير إرسال افواج من العقائديين الى الحج و قيامهم بتظاهرات هناك تمس أمن و استقرار السعودية، أو إقامة يوم القدس العالمي في آخر جمعة من شهر رمضان بکل عام من أجل إحراج الانظمة العربية أمام شعوبها و جعل هذا النظام هو البديل الجاهز لتحرير فلسطين، او طرح مفاهيم من قبل اسلام حقيقي أصيل و اسلام أمريکي او اسلام مزيف، وطبعا الاسلام الحقيقي هو اسلام نظامهم أما الاسلام المزيف فهو الاسلام المتبع في بلدان المنطقة، لکن و عندما بدأت أحداث الربيع العربي تقرع أبواب الانظمة العربية القمعية و طفقت تتساقط الواحدة تلو الاخرى، حاول النظام الايراني إحتواء هذا التغيير الحساس عبر اساليبه الملتوية، إلا أن رياح التغيير کانت أقوى و أکبر هذه المرة بکثير من محاولاته المشبوهة التي تساقطت کأوراق الخريف أمام المد العارم الذي کان يجتاح بعضا من بلدان المنطقة، ولذلك فلم يملك هذا النظام بدا من اتخاذ مختلف الاحتياطات اللازمة و الضرورية للوقوف بوجه عاصفة التغيير القادمة خصوصا بعدما شملت حليفه الاساسي في المنطقة أي النظام السوري، بل و الاهم من ذلك أن مختلف الاوساط السياسية و الاعلامية باتت تتوقع أن يشمل الربيع العربي إيران کمحطة نهائية له، وهو ماأثار الرعب في نفوس قادة النظام الايراني ولذلك فقد ألقوا بکل قواهم و طاقاتهم من أجل الحيلولة دون سقوط نظام بشار الاسد إذ ان سقوط هذا النظام يعتبر بداية العد التنازلي لسقوط و زوال نظامهم.
تحسب النظام الايراني من قرب سقوط النظام السوري و تأثيرات و تداعيات ذلك الحدث على مستقبل بقاءه، لم يکن کافيا لحصانته من عواقب الزمن حيث أن إضطرار الولايات المتحدة الامريکية الى الرضوخ أخيرا لمنطق الحق و العدل و شطب منظمة مجاهدي خلق من قائمة الارهاب بعد خمسة عشر عاما من مجافاة الحق و الانصاف، کان بمثابة صدمة استثنائية بالغة القساوة نزلت على رأس النظام کصاعقة غير متوقعة تماما، جهود النظام ذهبت أدراج الرياح و لم تجد نفعا أمام التقدم الجارف و
الکاسح للمنظمة التي تمکنت خلال الاعوام الاخيرة و بجدارة تغبط عليها من تحقيق إنتصارات سياسية مبينة، نجحت في نفس الوقت من خلالها في إيصال صوت الشعب الايراني و قضيته العادلة في التطلع الى نيل الحرية و الديمقراطية و العدالة الاجتماعية الى أذهان المجتمع الدولي، ولذلك فإن النظام وجد نفسه أعجز مايکون أمام هذا المد العارم الذي أکتسح مخططاته الواهنة کنسيج العنکبوت، حتى وجد نفسه أخيرا وجها لوجه أمام ذلك الخصم العنيد الذي طالما تحاشاه و هرب من مواجهته و استعاض بدلا من ذلك بالمخططات و المؤامرات الخبيثة و شراء الذمم و الصمائر أملا في إسکات صوت الحق و دفن قضية الحرية التي هي اساسا قضية حياة أو موت بالنسبة للشعب الايراني، لکن الاهم من ذلك بالنسبة لشعوب المنطقة و العالم هو إن الشعب الايراني لو نال حريته و إنتهى هذا النظام فإن السلام و الامن و الاستقرار سيستتب في المنطقة و سيتم إسدال الستار على حقبة التطرف الديني و الفتن الطائفية في المنطقة. monasalm6@googlemail.com

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s